الرباط Fair 19 °C

الأخبار
الخميس 27 مارس، 2014

الاجتماع السادس للجنة المشتركة البرلمانية المغربية الأوربية بالداخلة يؤكد على ضرورة حضور اللجنة في جميع المفاوضات واللقاءات بين المغرب والاتحاد الاوربي

الاجتماع السادس للجنة المشتركة البرلمانية المغربية الأوربية بالداخلة يؤكد على ضرورة حضور اللجنة في جميع المفاوضات واللقاءات بين المغرب والاتحاد الاوربي

أكد السيد عبد الرحيم عثمون رئيس اللجنة المشتركة البرلمانية المغربية الاوربية عن الجانب المغربي انه تم التأكيد خلال الاجتماع السادس للجنة الذي انعقد يوم الاربعاء بالداخلة على ضرورة حضور اللجنة في كل المفاوضات واللقاءات بين المغرب والاتحاد الاوربي. 

وأضاف السيد عثمون أنه ستعقد غدا ندوة صحفية بالدار البيضاء لعرض “بيان الداخلة” الصادر في ختام هذا اللقاء  الذي احتضنته  المدينة اليوم والذي يشكل إشارة سياسية قوية عشية الانتخابات الاوربية التي ستجري يوم 25 ماي القادم.

وأشار السيد عثمون في تصريح للصحافة في ختام اجتماع اللجنة  ان هذه الاخيرة  تدارست خلال هذا اللقاء  مجموعة من المواضيع همت قطاعات الفلاحة والصيد البحري والجهوية المتقدمة.

وذكر بأهمية العمل الذي تقوم به اللجنة البرلمانية المشتركة المغربية الاوربية منذ تأسيسها قبل سنوات والتي أصبحت بفضل ذلك بمثابة مؤسسة هامة ساهمت وتساهم في تقوية وتعزيز العلاقات بين المغرب والاتحاد الاوربي.

وأوضح  في هذا السياق أن اللجنة لعبت دورا أساسيا في اتفاقية الصيد البحري مع الجانب الأوربي، وأيضا في التقارير التي تمت خلال الاشهر الاخيرة في البرلمان الاوربي ومنها تقرير حول حقوق الانسان  وتقرير السيد  بيير انتونيو بانزيري حول سياسة الجوار وتقرير حول العلاقات الخارجية والأمن.

ومن جهته أبرز السيد بيير أنتونيو بانزيرى أنه تم عرض مختلف التوصيات التي تمت حول مختلف الملفات خلال السنوات الاربع من عمل اللجنة والتي همت مواضيع الصيد البحري والفلاحة والاندماج الجهوي.

وقال إن حضورنا بالداخلة بعد الاجتماع الذي عقد في الرباط يندرج في إطار الارادة المشتركة بين الجانبين والسعي الى التعرف بالملموس على الأثر الايجابي على المستوى الاقتصادي والاجتماعي لمختلف الاتفاقيات التي أبرمت بين الجانبين وخاصة في مجالي الصيد البحري والفلاحة.

وقد قدم السيد أحمد حجي المدير العام لوكالة تنمية الاقاليم الجنوبية خلال هذا الاجتماع عرضا تطرق فيه الى المسلسل التنموي بالأقاليم الجنوبية والمجهودات التي تمت منذ استرجاع  هذه الاقاليم  والأوراش التنموية التي تعرفها المنطقة في مختلف المجالات والتي سيعطيها النموذج التنموي الجديد دفعة قوية.

ومن جهته قدم مدير الصيد البحري وتربية الاحياء المائية بقطاع الصيد البحري خلال اللقاء عرضا تطرق فيه الى الخطوط العريضة لاستراتيجية “اليوتيس” وبرامجها وأهدافها ومشاريعها.

وتم التركيز في هذا العرض على المشاريع ذات الاهمية، كمشاريع استدامة المخزون السمكي،  ووضع مخططات تهيئة المصايد،  والترسانة القانونية، وآليات المراقبة والتتبع والرصد وغيرها من المشاريع التي تساهم في إنجاح  هذه الاستراتيجية.

ومع: 27\03\2014