الرباط Rain showers 13 °C

الأخبار
الأربعاء 18 سبتمبر، 2019

التغير المناخي والتحضيرات لقمة الأمم المتحدة محور اجتماع السفراء الأفارقة لدى لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا برئاسة المغرب

التغير المناخي والتحضيرات لقمة الأمم المتحدة محور اجتماع السفراء الأفارقة لدى لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا برئاسة المغرب

استأثر تغير المناخ والتحضيرات لعقد قمة العمل المناخي المقرر عقدها في 23 شتنبر الجاري في نيويورك بمبادرة من الأمين العام للأمم المتحدة، على أشغال الاجتماع الفصلي للسفراء الأفارقة المعتمدين لدى لجنة الأمم المتحدة لأفريقيا، المنعقد اليوم الثلاثاء في أديس أبابا برئاسة المغرب.

وترأس المغرب، بصفته رئيس مكتب الدورة 52 لمؤتمر وزراء المالية والتنمية الاقتصادية الأفارقة، الدورة الرابعة والعشرين للإحاطة الفصلية للسفراء الأفارقة من قبل لجنة الأمم المتحدة لإفريقيا، والتي خصصت لبحث دعم اللجنة الاقتصادية لإفريقيا للدول الأعضاء فيما يتعلق بالالتزام بتنفيذ منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، وكذا حول قضية التغيرات المناخية، وخاصة الآليات الإفريقية التي أنشأت للتخفيف من هذه الظاهرة.

وخلال المناقشات، أكد رئيس الدورة السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا محمد عروشي على ضرورة وضع ميثاق حول وضع الدول الأعضاء في اللجنة الاقتصادية لإفريقيا في مجال تغير المناخ وتكثيف العمل الإفريقي المشترك لإيجاد حلول إفريقية لتحديات المناخ التي تواجه إفريقيا.

وأبرز الدبلوماسي المغربي أهمية تبادل الخبرات بين الدول الإفريقية في مجال مكافحة تغير المناخ، مؤكدا في هذا الصدد على ضرورة وضع خريطة لحالة كل بلد.

ودعا رئيس الدورة ال24 سفراء الدول الأعضاء في اللجنة الاقتصادية لإفريقيا إلى عقد اجتماع للتنسيق بعد قمة نيويورك للعمل المناخي، لمناقشة سبل ووسائل تنفيذ الالتزامات التي ستتمخض عن هذه القمة.

وذكر الدبلوماسي المغربي بالدور الرائد للمغرب في مكافحة آثار تغير المناخ وكذا تجربة المملكة وخبرتها والإجراءات المختلفة التي اتخذتها في مختلف المحافل الدولية.

من جانبها، أبرزت الأمينة التنفيذية للجنة الاقتصادية لإفريقيا فيرا سونجوي العمل والجهود التي اضطلع بها مكتب الدورة ال24، لافتة إلى أنه "في ظل الرئاسة المغربية لمكتب اللجنة الاقتصادية إفريقيا، أجرينا الكثير من النقاش حول موضوع تغير المناخ"، معتبرة أن "هذا موضوع في غاية الأهمية بالنسبة للمغرب".

وشددت الأمينة التنفيذية للجنة الاقتصادية لأفريقيا، بدورها، على أهمية اجتماع ما بعد القمة في نيويورك لتنزيل الإجراءات المتعلقة على الخصوص بالدول الجزرية في إفريقيا.

وأضافت في تصريح للصحافة "نأمل أن تعمل اللجنة الاقتصادية لإفريقيا مع المغرب كرئيس للمكتب على إنجاز أعمالها".

(ومع 17/09/2019)