الرباط Clear sky 21 °C

الأخبار
الأربعاء 10 أبريل، 2019

السيد اعمارة : قطاع اللوجستيك يساهم بنسبة 1ر5 بالمائة في الناتج الداخلي الخام للمغرب

السيد اعمارة : قطاع اللوجستيك يساهم بنسبة 1ر5 بالمائة في الناتج الداخلي الخام للمغرب

أكد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء ، السيد عبد القادر اعمارة ، يوم الثلاثاء في الدار البيضاء ، أن أنشطة نقل البضائع و اللوجستيك تساهم بنسبة 1ر5 بالمائة في الناتج الداخلي الخام للمغرب ، وتوظف أكثر من 425 ألف شخص في المملكة.

وأشار في كلمة له خلال افتتاح فعاليات النسخة الثامنة للمعرض الدولي للنقل واللوجستيك لإفريقيا والبحر الأبيض المتوسط (لوجيسميد) ، إلى أن قطاع اللوجستيك تمكن من خلق 26 ألف وظيفة مباشرة خلال الفترة 2010-2017 ، وهو ما يمثل نسبة 9 في المائة من إجمالي فرص العمل خلال نفس الفترة على المستوى الوطني ، مبرزا أهمية قطاع اللوجستيك كوسيلة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأبرز أن تطوير الفاعلين الوطنيين وتثبيت العديد من المنعشين الدوليين في المنصات الإستراتيجية التي أحدثت في المملكة ، وخاصة في طنجة والدار البيضاء ، يشكل أساس هذه الإنجازات ، مسجلا وجود حوالي 15 شركة لوجستيكية متكاملة موجودة في المغرب من بين أفضل 20 شركة لوجستية في العالم.

و أكد في هذا السياق أن معرض لوجيسميد يتموقع حاليا كحدث رئيسي في قطاع الخدمات اللوجستكية على الصعيدين الوطني والإقليمي ، ملاحظا أن المعرض يؤكد مع توالي دوراته ،موقعه كموعد قار لا محيد عنه بالنسبة للفاعلين المغاربة و الافارقة في مجال اللوجستيك وكمنصة حقيقية للتبادل والاتصال والعرض تساهم في تطوير الخدمات اللوجستية الوطنية والقارية.

وقال إن هذه الطبعة الجديدة تمثل فرصة مثالية أمام مجتمع اللوجستيك قصد الاستفادة من برنامج غني ومتنوع ، والتفاعل مع نخبة من الخبراء والعلماء المهنيين من ذوي التجربة خلال الايام الثلاث لهذه التظاهرة ، مع تسليط الضوء حول الاتجاهات المبتكرة الجديدة التي يمكن أن تعطي دفعة متجددة للقطاع ،ومواكبة حقبة جديدة من التبادلات الاقتصادية.

و بخصوص الاستراتيجية الوطنية للتنافسية اللوجستيكية ، أكد السيد اعمارة أنه تم اعتماد منهج تعاوني حقيقي خلال مسلسل توجيه الاستراتيجية ونشرها ، مضيفا أنه أثناء إعداد الإستراتيجية ، اعتمدت وزارة التجهيز منهجية تقوم على التشاور مع جميع الفاعلين من القطاعين العام والخاص ، توجت بالتوقيع على مجموعة من عقود التنفيذ التي تهدف إلى توضيح التزامات الأطراف المعنية وتنسيق تدخلاتها في الميدان.

و لاحظ الوزير أنه منذ إطلاق هذه الاستراتيجية وبفضل النهج التشاركي المعتمد ، تم بالفعل إحراز تقدم كبير في مجال تطوير إمدادات المرافق والخدمات اللوجستية سواء في مجال نقل البضائع و تخزين أو في مجال الشحن المرسل والخدمات اللوجستية الدولية.

و ذكر بأن المغرب المنخرط بقوة في مكافحة ظاهرة التغيرات المناخية ، حدد إستراتيجيته التنافسية اللوجستية من خلال مشاريع تهدف إلى الحد من التأثيرات البيئية والخارجية للأنشطة اللوجستيكية وتطوير ممارسات جيدة للوجستيك خضراء.

وفي هذا الصدد ، ذكر السيد اعمارة بأن الوزارة أطلقت ، من خلال الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية ، مبادرة اللوجستيك الاخضر المغربي ، التي تهدف إلى تثمين مساهمة قطاع اللوجستيك الوطني في أهداف التنمية المستدامة التي تستهدفها المملكة وتعبئة المعنيين بطريقة مستدامة حول الإجراءات التعاونية الجديدة ، من قبيل إنشاء الميثاق المغربي للوجستيك الخضراء بالشراكة مع الاتحاد العام لمقاولات المغرب وبتعاون مع الفاعلين في المجتمع اللوجستيكي المغربي ، مؤكدا أنه تم إيلاء اهتمام خاص للحد من الآثار البيئية لنقل البضائع من خلال إطلاق مشروع هيكلة اللوجستيك الحضري.

من جهته ، لاحظ المدير العام للوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية السيد محمد يوسفي أن معرض لوجيسميد يمثل اليوم واجهة عرض حقيقية لقطاع الخدمات اللوجستية في البلاد ومنصة مناسبة للمجتمع اللوجستيكي المؤسساتي والمهني بأكمله للقاء ومناقشة اشكاليات وتحديات القطاع.

وقال إن هذه التظاهرة أضحت حدث ا مرجعيا مهما لقطاع اللوجستيك في المغرب ، و تكتسي أهمية خاصة وتعكس التطور الذي يشهده قطاع اللوجستيك في المملكة ، من خلال التوقف عند الجهود الكبيرة والعمل الجاد الذي أنجزه المجتمع اللوجستيكي بأكمله.

من جانبه ، اعتبر المدير العام لمؤسسة (بورنيت ) السيد جلال بنحيون ، أن لوجيسميد ، الذي أصبح مع توالي دوارته السنوية الحدث المرجعي لجميع المهنيين وأرباب النقل والخدمات اللوجستيكية ، يعد الرابط بين العديد من التخصصات التي تروم الرفع من القدرة التنافسية للمنعشين الاقتصاديين والاقتصاد الوطني ، مبرزا أن الامر يتعلق بموعد قار يعرض الطرق و السبل الكفيلة بتطوير الخدمات اللوجستيكية و التجارية .

وتشهد النسخة الثامنة لمعرض (لوجيسميد)، المنظمة ما بين 9 و11 أبريل الجاري تحت شعار "رافعات جديدة لتسريع وتيرة تطوير اللوجستيك والتجارة"، تنظيم أربعة أحداث كبرى ذات بعد وطني ودولي، ويتعلق الأمر بالمعرض الدولي للنقل واللوجستيك لإفريقيا والبحر الأبيض المتوسط (لوجيسميد)، والدورة الخامسة للندوة السنوية للشباك الوحيد بورتنيت، وملتقى منظمة التعاون الإسلامي للنقل واللوجستيك، والدورة الرابعة لجوائز المغرب في مجال اللوجستيك، التي تنظمها الوكالة المغربية لتنمية اللوجيستيك.

ومع:09/04/2019