الرباط Light rain showers 11 °C

الأخبار
الجمعة 14 مارس، 2014

السيد محمد عبو يترأس بالرباط اجتماع لجنة العمليات الترويجية للمغرب بالخارج

السيد محمد عبو يترأس بالرباط اجتماع لجنة العمليات الترويجية للمغرب بالخارج

ترأس الوزير المنتدب لدى وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي المكلف بالتجارة الخارجية السيد محمد عبو، يوم الخميس بالرباط، اجتماع لجنة العمليات الترويجية للمغرب بالخارج.

وحسب بلاغ للوزارة، فقد تم تشكيل هذه اللجنة بهدف ضمان التنسيق بين الأنشطة الترويجية للمغرب في الخارج، وخصوصا الأنشطة التي يشرف عليها المركز المغربي لإنعاش الصادرات (المغرب تصدير).

وأوضح المصدر ذاته أن السيد عبو ذكر بأن هذا الاجتماع يروم تنسيق عمليات الترويج بهدف توحيد جهود مختلف الهيئات الخاصة والعمومية المكلفة بالترويج، وتنظيم تظاهرات كبرى لتعزيز صورة المغرب.

وأشار السيد عبو أيضا إلى أن الاجتماع أكد على الالتزام بنهج مقاربة تشاركية وتشاورية للقطاع الخاص في كافة العمليات ذات الصلة بالمقاولة المغربية.

وتم خلال هذا الاجتماع أيضا تقديم البرنامج ثلاثي السنوات للعمليات الترويجية ل"المغرب تصدير" للفترة 2014-2016، الذي يندرج في إطار استراتيجية تنمية والنهوض بالصادرات "المغرب تصدير بلوس" الذي تم إعداده بتشاور مع الفدراليات والجمعيات المهنية والقطاعات الوزارية، والهيئات العمومية، وكذا مع سفارات المملكة بالخارج.

وحسب الوزير فإن المحاور الكبرى لهذا البرنامج ترتكز على دعم كافة القطاعات التي تتوفر على إمكانات التصدير، مع إعطاء أهمية خاصة للقطاعات الأساسية، وللتغطية الجغرافية للاسواق الاستراتيجية، ولأسواق إفريقيا جنوب الصحراء وبلدان الخليج.

ويتضمن البرنامج، حسب المصدر ذاته، 140 نشاطا ترويجيا في السنة، موزعة على 15 فئة تغطي 20 قطاع أنشطة، ويستهدف نحو أربعين بلدا تشمل مناطق الاتحاد الأوروبي وإفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وأمريكا الشمالية والمغرب العربي وأمريكا اللاتينية.

وتهم 56 في المائة من الأنشطة الترويجية مخطط إقلاع، و14 في المائة الأوراش المهيكلة، و10 في المائة مخطط المغرب الأخضر، و10 في المائة مخطط أليوتيس.

وأضاف المصدر ذاته أن الاتحاد الاوروبي يمثل، حسب التوزيع الجغرافي، حصة 36 في المائة من الأنشطة الترويجية التي سيتم تنظيمها، تليه إفريقيا بحصة 27 في المائة، ثم دول الخليج ب13 في المائة، ومنطقة آسيا ب6 في المائة، وأوروبا خارج الاتحاد الاوروبي ب 5 في المائة، ثم أمريكا الشمالية ب4 في المائة، ودول المغرب العربي ب3 في المائة، وأخيرا أمريكا اللاتينية ب2 في المائة. 

وضمت اللجنة ممثلين عن قطاعات وزارية وهيئات الترويج للمغرب بالخارج والقطاع الخاص ممثلا بالجمعيات المهنية .

يشار إلى أنه تم إعداد البرامج السنوية للتظاهرات الاقتصادية للمغرب بالخارج من قبل مختلف الهيئات المكلفة بالترويج الاقتصادي لصورة المغرب والمتمثلة في وزارة شؤون الخارجية والتعاون والوكالة المغربية للتنمية الصناعية والمكتب الوطني المغربي للسياحة ودار الصانع والجمعيات المهنية القطاعية.

(ومع-14/03/2014)