الرباط Partly cloudy 16 °C

الأخبار
الأربعاء 12 يونيو، 2013

المغرب اختار نهج مقاربة شاملة للمدن الجديدة

المغرب اختار نهج مقاربة شاملة للمدن الجديدة، كفضاء للعيش وإنتاج الثروة

أكد وزير السكنى والتعمير وسياسة المدينة السيد نبيل بنعبد الله، يوم الأربعاء بطنجة، أن المغرب اختار نهج مقاربة شاملة للمدن الجديدة تجعل من هذه الأخيرة فضاء للعيش وإنتاج الثروة، بدلا من أن تكون مجرد جواب لمسألة السكن.

وقال السيد بنعبد الله، خلال الورشة الختامية لبرنامج التعاون حول المدن الجديدة الذي ينظمه برنامج تابع للاتحاد الأوروبي تحت شعار "المدينة الجديدة"، إن وزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة تعمل على تطوير هذه المقاربة بتعاون مع مؤسسة العمران ومع الإدارات المعنية وكافة الفاعلين بهدف إدماج مناطق المدن الجديدة وبيئتها في العملية التنموية لهذه المدن.

وفي هذا الصدد، قال السيد بنعبد الله إن عملية تندرج في هذا الاطار ستهم حوض طنجة، بما فيه مدينة شرافات الجديدة بهدف تنفيذ هذه المقاربة في نطاق أوسع وبرؤية شمولية بشكل يمكن هذه المبادرات من انجاز مدن جديدة ومندمجة في كافة الأبعاد التنميوية بالمنطقة بأسرها.

وأكد السيد بنعبد الله على أهمية توحيد السياسات العمومية في مجال التعمير حتى تتمكن العمليات والمبادرات في إقليم معين وفي وقت معين من أن تأخذ نفس الاتجاه" وأن تحقق نفس الأهداف المتمثلة في إنشاء مدن جديدة.

وأشار السيد بنعبد الله إلى أن المغرب، الذي أطلق عددا من المشاريع الكبرى الخاصة بالمدن الجديدة يعتبر مختبرا متميزا لتدبير المدن الجديدة والمراكز الحضرية الجديدة، داعيا إلى إطلاق برنامج جديد يمكن من مواصلة تبادل الخبرات بين الدول المستفيدة من هذا المشروع.

ومن جهته أبرز الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط ?فتح الله السجلماسي أهمية التعاون الإقليمي في منطقة البحر الأبيض المتوسط لرفع التحديات التي تتشابه في مختلف بلدان المنطقة، بما في ذلك العجز في السكن، والأخطار على البيئة والتنمية الاقتصادية.

(ومع)