الرباط Clear sky 20 °C

الأخبار
الخميس 23 ماي، 2019

المغرب يشارك بباريس في اجتماع مجلس منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية على مستوى الوزراء

المغرب يشارك بباريس في اجتماع مجلس منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية على مستوى الوزراء

 شارك المغرب يوم الاربعاء بباريس في اشغال مجلس منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية على مستوى الوزراء ،الذي عقد تحت شعار "الانتقال الرقمي في خدمة التنمية المستدامة: فرص وتحديات".

ومثل المغرب في هذا الاجتماع الذي يعد اهم حدث في السنة بالنسبة لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، بوفد يضم وزير الاقتصاد والمالية ،محمد بنشعبون، والوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، وسفير المغرب بباريس ، شكيب بنموسى، ونائب مدير الخزينة والمالية الخارجية، نعمان العصامي.

وشكل الاجتماع الذي ترأسته سلوفاكيا، فرصة بالنسبة للقادة ووزراء البلدان الاعضاء والشريكة لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية لمناقشة السياسات العمومية الوطنية والدولية التي تتيح الاستفادة التامة من الثورة الرقمية من خلال مواجهة الاضطرابات التي تسببها المنافسة، والجبايات وحكامة المعطيات، والكفاءات والنمو الشامل والبيئة والمبادلات.

كما بحثوا الدور الذي يمكن لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ان تضطلع به من اجل مساعدة البلدان الاعضاء والبلدان الشريكة على ملاءمة اطارها المؤسساتي والتنظيمي من اجل جعل الانتقال الرقمي، رافعة للنمو والاندماج.

وخلال هذا الاجتماع اعتمد 42 بلدا عضوا وشريكا لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية،رسميا المجموعة الاولى للمبادىء الحكومية حول الذكاء الاقتصادي.

وصرح انجيل غوريا الامين العام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية" ان الذكاء الاصطناعي احدث ثورة في اسلوب حياتنا وعملنا، كما يوفر امتيازات لمجتمعاتنا واقتصاداتنا" مشيرا الى ان الذكاء الاصطناعي يطرح ايضا تحديات جديدة، كما يطرح مشاكل الاخلاقيات، ومن هنا فانه "من واجب السلطات العمومية السهر على ان يتم انشاء انظمة الذكاء الاصطناعي بشكل يحترم قيمنا وقوانيننا من اجل ضمان امن وحماية الحياة الخاصة للاشخاص".

وقال ان هذه المبادىء تشكل مرجعا عالميا من اجل بناء ذكاء اصطناعي يحظى بالثقة، حتى نتمكن من الاستفادة بشكل افضل من الفرص التي يتيحها.

يشار الى ان منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية تتمثل مهمتها في النهوض بالسياسات التي تسهم في تحقيق الازدهار الاقتصادي والاجتماعي في كل انحاء العالم.

كما توفر للحكومات منتدى يتيح لهم بذل الجهود، وتقاسم تجاربهم والبحث عن حلول للمشاكل المشتركة.

يذكر ان المغرب نسج شراكة استراتيجية مع منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، توجت بالتوقيع في يونيو 2015 على برنامج – البلد الذي يتوخى دعم مسلسل الاصلاحات في المملكة، وتيسير تقريبها الى معايير المنظمة، والعمل على تطوير وضعها في مختلف اللجان.

وتجدر الاشارة الى ان برنامج –البلد انتهى بنجاح،وابلغ الامين العام لمنطمة التعاون والتنمية الاقتصادية رسميا في 25 يوليوز 2018 بشأن توقيع اتفاق ثان لبرنامج – البلد بين المغرب والمنظمة.

ويشارك المغرب في سياق هذه الشراكة، بشكل منتظم في منتديات منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية من خلال بعثة من مستوى عال، ومساهمة نشطة في المبادلات مع البلدان الاعضاء والبلدان الشريكة في ما يتعلق بالممارسات الفضلى للمنظمة والاستراتيجيات الوطنية الملائمة.

ويعتبر المغرب الشريك الثاني عشر لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، بعد البلدان الاعضاء والشركاء الرئيسيين. ويدعى بشكل منتظم منذ 2014 للمشاركة في بعض دورات المجلس السنوي للمنظمة، وفي الدورات الخاصة التي ينظمها الامين العام حول القضايا الاقتصادية العالمية الراهنة.

ومع:23/05/2019