الرباط Clear sky 26 °C

الأخبار
الأحد 22 سبتمبر، 2013

تفعيل حزمة من الإجراءات لمواكبة مغاربة العالم في مشاريعهم الاستثمارية بالمغرب

تفعيل حزمة من الإجراءات لمواكبة مغاربة العالم في مشاريعهم الاستثمارية بالمغرب

قال الوزير المكلف بالمغاربة المقيمين في الخارج السيد عبد اللطيف معزوزيوم السبت بطنجة إن الحكومة قامت بتفعيل حزمة من الإجراءات لمواكبة مغاربة العالم في مشاريعهم الاستثمارية بالمغرب وتوجيههم نحو القطاعات الواعدة والأكثر إنتاجية.

وأشار السيد معزوز في كلمة خلال اختتام الدورة العاشرة لمعرض المقاولين "مبادرة" للاستثمار وإحداث المقاولات المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس تحت شعار "المقاولات الصغرى جدا والصغيرة والمتوسطة في خدمة الاقتصاد المغربي" أن الوزارة وضعت خلية مكلفة بالاستثمار مهمتها توجيه ومواكبة حملة المشاريع.
 
وأضاف أنه يتم بذل جهود من أجل إعادة تحريك صندوق تنمية استثمارات المغاربة المقيمين بالخارج بهدف تشجيع ظهور جيل جديد من المقاولين متجه نحو القطاعات الواعدة ذات القيمة المضافة العالية لاسيما اقتصاد المعرفة والتكنولوجيات الجديدة.
 
وأوضح السيد معزوز أن 7,7 في المائة من تحويلات الأموال التي يقوم بها مغاربة العالم نحو المملكة تذهب إلى تمويل مشاريع استثمارية و21 في المائة توجه للادخار البنكي يمكن أن تستعمل في وقت لاحق في الاستثمار فيما تستأثر التحويلات الموجهة للاستهلاك بنسبة 71 في المائة من الحجم الإجمالي.
 
وأبرز الوزير من جهة أخرى تعلق مغاربة المهجر ببلدهم الأم مشيرا إلى أن 2,3 ملايين منهم قضوا عطلة الصيف بالمغرب بارتفاع قدره 17,3 في المائة مقارنة مع السنة الماضية.
 
وقال إن الاستراتيجات الوطنية للتنمية تولي أهمية كبرى لإدماج مغاربة العالم في أوراش التنمية الاقتصادية والاجتماعية والترابية.
 
وعرف معرض مبادرة مشاركة المقاولات الصغرى جدا والمقاولات الصغرى والمتوسطة والشركات متعددة الجنسيات والمقاولات الكبرى الراغبة في ربط الاتصال مع الشباب حاملي المشاريع والمقاولين المغاربة والأجانب والتواصل بخصوص المنتوجات والخدمات الموجهة للمقاولات وإطلاع الزوار المغاربة والأجانب على فرص الأعمال وتسهيلات إحداث المقاولات والامتيازات التي يتيحها الاستثمار بالمغرب.
 
ونظمت في إطار هذا اللقاء عدة ندوات لمناقشة مواضيع من قبيل "تمويل وضمان المقاولات الصغرى جدا والصغيرة والمتوسطة" و"الضريبة القانونية والتسهيلات الجمركية وتسيير المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة" و"مواكبة وتطوير المقاولات الصغرى جدا والصغيرة والمتوسطة".
 
من جهة أخرى تم منح جوائز احتفاء بالعطاء الإنساني وقوة الابتكار لدى المقاولات المغربية الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة همت مجالات إحداث المقاولات والمقاولة النسائية والتعاونيات في الوسط القروي والصناعة التقليدية والمستثمر المغربي القاطن بالخارج.
 
يشار إلى أن هذه الدورة ستتواصل من 26 إلى 28 شتنبر الجاري بمدينة العيون. 
 
(ومع)