الرباط Partly cloudy 20 °C

الأخبار
الأربعاء 05 يوليوز، 2017

دخول اتفاق التعاون الثاني بين المغرب وهيئة تحدي الألفية الأمريكية حيز التنفيذ

دخول اتفاق التعاون الثاني بين المغرب وهيئة تحدي الألفية الأمريكية حيز التنفيذ

دخل برنامج التعاون الثاني (الميثاق الثاني)، الموقع بتاريخ 30 نونبر 2015 بين حكومة المملكة المغربية وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية، ممثلة بهيئة تحدي الألفية، حيز التنفيذ يوم الجمعة 30 يونيو 2017.

وأفاد بلاغ لوكالة حساب تحدي الألفية-المغرب بأنه تأكد دخول البرنامج حيز التنفيذ من خلال تبادل للرسائل بين الطرفين تشهد، من جهة، بأن الالتزامات والمساطر الداخلية الضرورية لذلك قد تم الوفاء بها من قبل الطرفين، ومن جهة أخرى، بأن الشروط المسبقة المنصوص عليها في الفقرة 7.2 من الميثاق الثاني قد تم استيفاؤها. 

وأبرز المصدر ذاته أن هذه الالتزامات والمساطر تتعلق أساسا بالتصديق على الميثاق الثاني، وتوقيع اتفاق تنفيذ برنامج التعاون هذا، وإحداث وكالة حساب تحدي الألفية-المغرب المكلفة بتنفيذ هذا البرنامج.

وأشار إلى أن الغلاف المالي الذي رصد للميثاق الثاني يبلغ 450 مليون دولار، تنضاف إليه مساهمة للحكومة المغربية تناهز 82 مليون دولار، موضحا أن دخول الميثاق الثاني حيز التنفيذ يعلن عن البدء في استخدام التمويلات المتوفرة بغرض تنفيذ الأنشطة المختلفة، وذلك خلال مدة البرنامج التي تبلغ خمس (5) سنوات. 

ويتمحور الميثاق الثاني، الذي تتجلى غايته في الرفع من جودة الرأسمال البشري وتحسين إنتاجية العقار، حول مشروعين، هما "التعليم والتكوين من أجل قابلية التشغيل" و"إنتاجية العقار." 

ويهدف المشروع الأول "التعليم والتكوين من أجل قابلية التشغيل"، الذي رصد له غلاف مالي يناهز 220 مليون دولار، إلى الرفع من قابلية تشغيل الشباب من خلال تحسين جودة التعليم الثانوي والتكوين المهني، وملاءمتها بشكل أفضل مع حاجيات القطاع المنتج.

ويرمي المشروع الثاني "إنتاجية العقار"، الذي تبلغ الميزانية المرصودة له حوالي 170,5 مليون دولار، إلى تحسين حكامة وإنتاجية العقار، سواء القروي منه أو الصناعي، بغية الاستجابة بشكل أفضل لحاجيات المقاولات وتحسين إطار الاستثمار.

(ومع 05/07/2017)