الرباط Fair 26 °C

الأخبار
الأحد 18 يونيو، 2017

رئيس الحكومة التونسية في زيارة عمل إلى المغرب

رئيس الحكومة التونسية في زيارة عمل إلى المغرب

المغرب وتونس يتقاسمان رهانات مشتركة ولهما رؤية وحدوية للفضاء المغاربي (رئيس الحكومة التونسية)

أكد رئيس الحكومة التونسية السيد يوسف الشاهد أن المغرب وتونس يتقاسمان رهانات مشتركة ولهما رؤية وحدوية للفضاء المغاربي، مبرزا عمق العلاقات التاريخية التي تجمع شعبي البلدين. 

وذكر بلاغ لمجلس النواب أن السيد الشاهد استحضر خلال مباحثات أجراها يوم الاثنين بالرباط مع رئيس المجلس السيد الحبيب المالكي،الزيارة الأخيرة لجلالة الملك محمد السادس لتونس "التي كانت زيارة تاريخية ومشهودة وكان لها وقع كبير على الشعب التونسي".

كما استعرض رئيس الحكومة التونسية الاتفاقيات التي تم توقيعها بين البلدين بمناسبة انعقاد اللجنة العليا المشتركة المغربية التونسية في وقت سابق اليوم، مشيرا إلى وجود إمكانيات للارتقاء بالتعاون بين البلدين وتعزيز التبادل التجاري والصناعي والسياحي والتقني بينهما.

وسجل أيضا خلال هذا اللقاء، الذي حضره سفيرا البلدين، أهمية تبادل الخبرات والتجارب، مشيدا على الخصوص بتجربة المملكة المغربية في مجال تأطير الخطاب الديني وفي مواجهة الانغلاق والتطرف.

من جهته، أشاد رئيس مجلس النواب بعلاقات الصداقة والأخوة التي تجمع البلدين والشعبين، مؤكدا على أن المغرب وتونس يتقاسمان نفس القيم الديمقراطية ويجمعها تاريخ مشترك ولهما نفس التوجهات ونفس الرؤية الاستراتيجية لمستقبل المنطقة.

وأبرز السيد المالكي أهمية تحقيق الاندماج المغاربي الذي طالما كان حلما يراود الشعوب المغاربية منذ فترة الكفاح ضد الاستعمار الأجنبي، مشيرا إلى الكلفة الباهظة لغياب الاندماج بين دول المنطقة والتي تقدر بحوالي نقطتين من الناتج الداخلي الخام.

وأوضح أن سياق العولمة يفرض على جميع الدول التكتل والعمل المشترك من أجل مواجهة التحديات التي تميز عالم اليوم.

وعلى الصعيد البرلماني، أعرب رئيس مجلس النواب عن عزمه إعطاء دفعة جديدة للتعاون بين المؤسستين التشريعيتين بالبلدين، ودعا في هذا السياق إلى تنظيم منتدى برلماني مغربي تونسي خلال السنة الحالية يخصص لتدارس سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وبحث المواضيع والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما جدد، بالمناسبة دعوته لرئيس مجلس نواب الشعب التونسي من أجل القيام بزيارة عمل للمغرب.

تعزيز التعاون الثنائي في مجال التكوين المهني محور مباحثات مغربية تونسية بالرباط

أجرى كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني، السيد العربي بن الشيخ، يوم الاثنين بالرباط، مباحثات مع وزير التشغيل والتكوين المهني التونسي، السيد عماد حمامي، تمحورت حول تعزيز التعاون الثنائي في مجال التكوين المهني.

واستعرض الطرفان خلال هذا الاجتماع التجربة الناجحة للبلدين في مجال التكوين المهني، ولاسيما في ما يخص إحداث مراكز التكوين في إطار الشراكة مع الفاعلين المهنيين والقطاعين العام والخاص، واعتماد طرق بيداغوجية جديدة.

وتطرق الجانبان أيضا، خلال هذا اللقاء المنعقد على هامش الدورة ال 19 للجنة العليا المشتركة المغربية التونسية، لاستراتيجية قطاعي التكوين المهني والشغل ووسائل النهوض بهما، معربين عن ارادتهما المشتركة لتعزيز الشراكة وتبادل التجارب والخبرات في هذا المجال.

وقال السيد بن الشيخ في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب هذا اللقاء إن " المباحثات تمحورت حول سبل تعزيز الشراكة بين المغرب وتونس في مجال التكوين المهني، وذلك من خلال تبادل الطلبة والمكونين والزيارات بين المسؤولين وخبراء البلدين".

من جهته، أوضح السيد حمامي أن هذا الاجتماع يروم تبادل التجارب الناجحة وإرساء شراكات كفيلة بالنهوض بالتعاون الثنائي في مجال التكوين المهني.

وأضاف أن المغرب وتونس سيعملان سويا من أجل إبرام اتفاقيات للتوأمة بين مؤسسات البلدين، وإعداد مشاريع مشتركة على المستوى الاقليمي والقاري في إطار شراكة ثلاثية الأطراف.

المغرب وتونس يطمحان لمضاعفة مبادلاتهما التجارية في أفق 2020

أجرت كاتبة الدولة المكلفة بالتجارة الخارجية، السيدة رقية الدرهم، يوم الاثنين بالرباط، مباحثات مع نظيرها التونسي المكلف بالتجارة، السيد عبد اللطيف حمام، تمحورت حول سبل مضاعفة المبادلات التجارية بين المغرب وتونس في أفق سنة 2020 وجعلها تصل إلى 500 مليون دولار.

واتفق الجانبان، خلال هذه المباحثات التي انعقدت على هامش أشغال الدورة ال 19 للجنة العليا المشتركة المغربية التونسية، المنعقدة يومي 18 و19 يونيو الجاري، على ضرورة خلق فضاء تونسي مغربي للتبادل المتميز بين فاعلي البلدين.

وأكد السيد حمام، في تصريح للصحافة، أن هذا الاجتماع شكل مناسبة لبحث سبل الدفع بالعلاقات الاقتصادية والاستثمار التي تربط بين المغرب وتونس، مشيدا بالتقدم الذي حققته المملكة تحت القيادة الحكيمة لجلالة الملك محمد السادس. 

واعتبر أنه "بالنظر لفرص الاستثمار في البلدين، آن الأوان لإعطاء الامتياز للمنتوج المغربي في تونس وللمنتوج التونسي في المغرب"، مشددا على ضرورة تكثيف المشاورات والزيارات الميدانية بشكل دائم والإنصات للفاعلين الاقتصاديين المغاربة والتونسيين.

وأشار المسؤول التونسي أيضا إلى ضرورة تحديد فرص لإنجاز استثمارات تونسية بالمغرب وأخرى مغربية بتونس، ودعم العمليات التجارية التي تهيئ المجال للاستثمار، مشيدا بالعلاقات الاستثنائية والمتجذرة التي تربط البلدين الشقيقين على كافة الأصعدة.

من جانبها، أكدت السيدة الدرهم أن هذه المباحثات شكلت مناسبة للوقوف على تنوع الإطار القانوني المنظم للعلاقات التجارية بين المغرب وتونس، وإبراز السبل الكفيلة بتطوير مستوى المبادلات التجارية الثنائية وجعل البلدين منصة اقتصادية إقليمية على صعيد إفريقيا، بغية الإسهام في إحداث مناصب شغل في كلا البلدين. وقالت إن "الهدف المنشود يتمثل في وضع آلية لتعزيز المبادلات التجارية بالمغرب وتونس من أجل إيجاد حلول للإشكاليات التي يواجهها الفاعلون الاقتصاديون بالبلدين من قبيل اعتماد المنتوجات والمراقبة التقنية".

وأضافت كاتبة الدولة أن هذا اللقاء، شكل أيضا فرصة للتعبير عن التطلع إلى الرفع من المبادلات التجارية لتحسين إطار النشاط الاقتصادي وتوسيع الولوج إلى التمويلات.

وكاتب الدولة التونسي في التجارة عضو في وفد هام يقوده رئيس الحكومة التونسي، يوسف الشاهد، وصل أمس الأحد إلى الرباط في زيارة عمل للمملكة تستمر يومين، وكذا من أجل المشاركة في أشغال الدورة ال19 للجنة العليا المشتركة المغربية التونسية.

تفعيل التعاون في مجالي الشغل والتكوين المهني محور مباحثات السيد يتيم مع نظيره التونسي

شكل تفعيل التعاون في مجالي الشغل والتكوين المهني محور مباحثات أجراها وزير الشغل والإدماج المهني، السيد محمد يتيم يوم الاثنين بالرباط ،مع وزير التكوين المهني والتشغيل التونسي، السيد عماد الحمامي. 

وتمحورت المباحثات حول سبل تعزيز التعاون الثنائي في القطاع واعطائه بعدا افريقيا مع استعراض تجربيتي البلدين في مجالي التشغيل والتكوين المهني.

وتندرج هذه المباحثات في إطار زيارة وفد وزاري تونسي برئاسة رئيس الحكومة السيد يوسف الشاهد للمغرب يومي 18 و 19 يونيو الجاري لعقد الدورة التاسعة عشرة للجنة العليا المشتركة المغربية-التونسية.

وقال السيد يتيم في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب هذه المباحثات ، إن هذه الزيارة تروم تفعيل التعاون القائم بين المملكة وتونس حيث تم التأكيد على ضرورة تسريع تنفيذ الاتفاقيات القائمة بين البلدين في مجال التشغيل.

من جهته أكد السيد الحمامي أنه تم خلال هذه المباحثات التأكيد على القواسم المشتركة بين البلدين وعلى علاقاتهما التاريخية واصفا هذه العلاقات ب" المتينة ". وأشار الوزير التونسي إلى تقارب التجربتين التونسية والمغربية في مجال التشغيل مؤكدا استعداد الجانب التونسي المتواصل للدفع قدما بالتعاون مع المغرب وتأطير الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

جلالة الملك يقيم مأدبة إفطار على شرف رئيس الحكومة التونسية

أقام صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يوم الأحد بالرباط، مأدبة إفطار على شرف رئيس الحكومة التونسية السيد يوسف الشاهد، الذي يقوم بزيارة عمل للمملكة، ترأسها رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني.

حضر هذه المأدبة أعضاء الوفد الرسمي المرافق لرئيس الحكومة التونسية.

كما حضرها عن الجانب المغربي رئيسا مجلسي النواب والمستشارين السيدان الحبيب المالكي و حكيم بن شماش و مستشارا صاحب الجلالة السيدان عمر عزيمان وعبد اللطيف المنوني و سفير تونس بالمملكة وسفيرة المغرب بتونس.

رئيس الحكومة التونسية يحل بالمغرب

حل رئيس الحكومة التونسية السيد يوسف الشاهد، يوم الأحد بالمغرب ، وذلك في إطار زيارة عمل للمملكة تستمر من 18 إلى 19 يونيو الجاري . و وجد رئيس الحكومة التونسية في استقباله لدى وصوله إلى مطار الرباط-سلا رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني .

وبعد استعراض تشكيلة من القوات الملكية الجوية تقدم للسلام على رئيس الحكومة التونسية السادة محمد يتيم وزير الشغل والإدماج المهني و محمد نجيب بوليف كاتب الدولة لدى وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء المكلف بالنقل ، و السيدة مونية بوستة كاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والسيد العربي بن الشيخ كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العملي المكلف بالتكوين المهني و السيدة رقية الدرهم كاتبة الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي المكلفة بالتجارة الخارجية وسفيرة المغرب في تونس السيدة لطيفة أخرباش ، إلى جانب شخصيات مدنية وعسكرية .

وسيترأس رئيس الحكومة التونسية خلال هذه الزيارة إلى جانب رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني أشغال الدورة التاسعة عشرة للجنة العليا المشتركة المغربية-التونسية. 

و يقود السيد الشاهد وفدا هاما يتكون من وزير التكوين المهني والشغل، ووزير النقل، وكاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية، وكاتب الدولة لدى وزير الصناعة والتجارة مكلف بالتجارة، علاوة على نائب رئيس منظمة أرباب المقاولات.

وخلال هذه الزيارة، سيجري رئيس الحكومة التونسية سلسلة من المباحثات، خاصة مع نظيره المغربي السيد سعد الدين العثماني، ورئيسي مجلسي البرلمان.

وستمكن الدورة ال19 من اللجنة العليا المشتركة المغربية التونسية من إغناء الإطار القانوني الذي ينظم العلاقات الثنائية بين البلدين، من خلال المصادقة على مجموعة من الوثائق المرتبطة بالمجالات الاقتصادية والموارد البشرية.

(ومع-18/06/2017)