الرباط Rain showers 13 °C

الأخبار
الأربعاء 08 ماي، 2013

رئيس الحكومة يناقش أوضاع الجالية المغربية في الخارج أمام مجلس المستشارين

الحكومة مستمرة في النهج القائم على الحفاظ على هوية مغاربة الخارج

أكد رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران يوم الأربعاء أن الحكومة مستمرة في النهج القائم على الحفاظ على هوية مغاربة الخارج.

وأبرز السيد ابن كيران خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة بمجلس المستشارين حول موضوع "أوضاع الجالية المغربية في المهجر بين ضمانات القانون والواقع" أن الحكومة تسعى في هذا الإطار إلى تطوير وتنويع وتوسيع برامج تعليم اللغتين العربية والأمازيغية وتلقين الثقافة المغربية.

وأضاف رئيس الحكومة أنه تمت من أجل هذا الغرض تعبئة 576 معلما يؤطرون أزيد من 75 ألف و387 مستفيدا من أبناء الجالية وتكثيف الجهود لحث حكومات دول المهجر على إدراج تعليم اللغة العربية ضمن منظوماتها التربوية الرسمية حيث شرعت فرنسا وبعض الجهات في إسبانيا في دراسة الإجراءات الكفيلة بتفعيل ذلك.

وأشار إلى انه يتم العمل أيضا على تطوير وعصرنة التعليم غير النظامي الذي تشرف عليه جمعيات مغاربة العالم بتوزيع الكتب المدرسية والدعامة الديداكتيكية مجانا ودعم هذه الجمعيات ماليا وتكوين مدرسيها وأطرها وفتح مدارس غير نظامية بالمراكز الثقافية المغربية والتهييء لتدريس اللغة الأمازيغية لأبناء جاليتنا بالخارج ودعم مبادرات جمعياتهم لتعليم اللغة الأمازيغية والثقافة المغربية والشروع في إنجاز برنامج لتعليم اللغات والثقافة المغربية عن بعد للتلاميذ المغاربة في الخارج.

وأبرز السيد ابن كيران أنه سيتم إنجاز دراسة لمعرفة الجدوى وقياس الأثر الحقيقي لهذا التعليم وتفاعلاته وتقاطعاته وتداخلاته مع متطلبات الاندماج في المجتمعات المستقبلة للجالية المغربية.

أما في المجال الديني فإن المقاربة المتبعة بحسب رئيس الحكومة في هذا المجال تنبني على التأطير الديني وفتح قنوات الاتصال والتعاون مع الجمعيات والهيئات الرسمية التي تمثل المساجد التي يسيرها مغاربة في بلاد الإقامة انطلاقا من الثوابت الوطنية وفي إطار قوانين هذه البلدان وخلق شراكات مع هذه الهيئات لإنجاز مشاريع لصالح الجالية المغربية.

وذكر بهذا الخصوص بالمساهمة في بناء وصيانة المساجد بتخصيص ما معدله 120 مليون درهم سنويا ودعم الهيئات المغربية المسيرة للمساجد حيث يوضع رهن إشارتها أئمة قارون (30 إماما) ومرشدون وواعظ خلال شهر رمضان (نحو 300 شخص سنة 2012) وكتب ومطبوعات دينية وتكوين الأئمة وتنظيم دورات تكوينية ندوات علمية وتيسير ممارسة الشعائر الدينية وإعداد مناهج علمية عصرية لتدريس الدين الإسلامي مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصيات الثقافية والاجتماعية والتربوية لبلاد الإقامة.

أما في المجال الثقافي أكد السيد ابن كيران أن التدابير الحكومية ترتكز على إنشاء مراكز ثقافية مغربية بالخارج تحت مسمى دار المغرب وتنظيم الجامعات الصيفية الثقافية واللغوية لفائدة شباب مغاربة العالم ومقامات ثقافية للأطفال والشباب وكذلك لفائدة المغاربة المسنين وتنظيم جولات مسرحية بدول المهجر بشراكة مع فرق مسرحية وطنية عربية وأمازيغية.

وذكر بأن المغرب يتوفر على شبكة قنصلية مكونة من حوالي 56 مركزا قنصليا وأن الحكومة تعمل على تطوير هذه الشبكة بإحداث مراكز قنصلية جديدة وإعادة النظر في التقطيع القنصلي وبرمجة قنصليات متنقلة وتحسين ظروف الاستقبال بتجهيز شبابيك الاستقبال بنظام تدبير الانتظار وفضاءات عمل مفتوحة وقاعات مجهزة ومكيفة.

وأضاف أنه تم تحديث نظام تدبير مجموعة من الخدمات كبطاقة التعريف الوطنية والجواز البيومتري والحالة المدنية مشيرا إلى انطلاق العمل بالبوابة الإلكترونية (كونصيلا.ما).

ارتفاع عدد مغاربة العالم خلال العشرة سنوات الأخيرة إلى 4.5 مليون شخص  

كشف رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران  عن ارتفاع عدد مغاربة العالم خلال العشرة سنوات الأخيرة الذي يبلغ حاليا 4.5 مليون شخص مقابل 7ر1 مليون سنة 1998.

وأبرز السيد ابن كيران  أن هذه الفئة تتسم بغلبة عنصر الشباب حيث يقل عمر 70 من المائة منها عن 45 سنة من بينهم 20 في المائة ازدادوا بالخارج وهي موزعة تقريبا بالتساوي بين الجنسين.

وأضاف أن هذه الجالية تتواجد في أزيد من 100 دولة في القارات الخمس رغم تمركزها القوي في أوروبا موضحا أن 80 في المائة من أفرادها يتوزعون ما بين فرنسا وإسبانيا وإيطاليا وبلجيكا وهولندا وألمانيا.

وبعدما أشار إلى قدرتها الكبيرة على الاندماج في مجتمعات الإقامة وكذا الوصول إلى مراتب التمثيل السياسي فمنهم نواب برلمانيون ومستشارون ورؤساء بلديات وبعض الوزراء أبرز السيد ابن كيران أن البنية السوسيو-مهنية للجالية المغربية المقيمة في الخارج عرفت تحولا نوعيا خلال السنوات الماضية إذ أصبحت ظاهرة الهجرة تشمل أيضا المغاربة من ذوي الكفاءات في ميادين مختلفة.

وأكد في هذا السياق أن 17 في المائة منهم حاصلين على مستوى (بكالوريا+ 5) مما يجعل المغرب يحتل المرتبة الثالثة عالميا بالنسبة لهجرة الأدمغة حسب تصنيف البنك الدولي.

غير أن هذا المعطى يقول رئيس الحكومة لا ينبغي أن يحجب بروز فئات تعيش في أوضاع اجتماعية واقتصادية هشة خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة.

من جهة أخرى توقف السيد ابن كيران عند مساهمة الجالية المغربية التي تتوفر 44 في المائة منها على الأقل جنسية ثانية في دعم الاقتصادي الوطني إذ انتقل حجم تحويلاتها المالية من 20 مليار درهم سنة 1990 إلى 56 مليار درهم هذه السنة وهو ما يمثل 7 في المائة من الناتج الداخلي الخام كما يساهمون في الودائع البنكية ب130 مليار درهم وهذا يساهم في تخفيض نسبة الفقر ب3.4 نقطة وهو ما يعادل رفع الفقر حوالي مليون من الساكنة.

وأضاف أن استثمارات الجالية تتركز بالأساس في العقار بحوالي 41 في المائة بينما المشاريع المنتجة لا تستقطب سوى 14 في المائة من هذه الاستثمارات مما يدل على الحاجة إلى تشجيع هذا الاستثمار في بلدهم الأصلي.

الحكومة تعمل على حث دول المهجر على احترام جميع حقوق الجالية المغربية

قال رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران  إن الحكومة تعمل على حث دول المهجر على الاحترام التام لجميع حقوق الجالية المغربية ومكتسباتها التي تضمنها الاتفاقيات.

وأبرز السيد ابن كيران  أن الحق في الحماية الاجتماعية والحق في تحويل مختلف الحقوق الاجتماعية توجد في مقدمة الحقوق التي تعمل الحكومة على حمايتها.

وأضاف أن الحكومة تدفع أيضا نحو توسيع وتطوير هذه الحقوق كما هو الشأن بالنسبة للإعلان السياسي الخاص بتقوية وتوسيع الشراكة بين المغرب والاتحاد الأوربي في مجال التنقل والهجرة والأمن الذي ينص على العمل على الحفاظ على الحقوق والمكتسبات الخاصة بالحماية الاجتماعية للمواطنين المغاربة وأفراد أسرهم وسيتمخض عنه برنامج عملي تنفيذي للفترة 2014-2017.

وارتباطا بذات الموضوع يشير السيد ابن كيران تم خلال شهر مارس المنصرم إطلاق دراسة لتقوية وتوسيع الحماية الاجتماعية للمغاربة القاطنين بالخارج من خلال مراجعة وتقوية الاتفاقات الثنائية الموقعة في مجال الحماية الاجتماعية وتوسيع هذا الإطار ليشمل دولا جديدة للهجرة والبحث عن بديل لفائدة مواطني المهجر المقيمين بالدول التي إما تمتنع عن توقيع هذا النوع من الاتفاقيات أو التي لا تتوفر على أنظمة للحماية الاجتماعية أو لا تشمل أنظمتها مختلف الفئات العاملة خاصة منهم المستقلين.

وأضاف أنه تم خلال السنة الفارطة أيضا توقيع اتفاقية شراكة مع صندوق الإيداع والتدبير بخصوص تمكين المتقاعدين المغاربة المقيمين بكل من دول الخليج وباقي الدول العربية من منتوج يمكنهم من الاستفادة من نظام التقاعد بالمغرب.

كما أكد رئيس الحكومة على أن حماية حقوق ومصالح الجالية المغربية يمر عبر تعزيز الحوار وتنويع آليات التعاون وتكثيف التواصل مع حكومات دول الإقامة لطرح مشاغلها واهتماماتها وتوسيع مراجعة الاتفاقيات الثنائية المبرمة مع دول الإقامة في مجال الحماية الاجتماعية.

وأضاف أن المغرب قد حرص على إبرام عشرات الاتفاقيات الثنائية في مختلف المجالات القضائية والاجتماعية والقنصلية والاقتصادية ومع المنظمات الدولية عبر الانضمام والمصادقة على عدد من المعاهدات والمواثيق الدولية ذات الصلة بالهجرة وحماية والمهاجرين وأفراد أسرهم. 

الحكومة تؤكد على ضمان مشاركة سياسية وازنة لمغاربة الخارج في المؤسسات الاستشارية  

قال رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران  إن الحكومة مقتنعة بضرورة ضمان مشاركة سياسية فعلية وتمثيلية وازنة للمغاربة المقيمين بالخارج في المؤسسات الاستشارية.

وأبرز السيد ابن كيران  أنه سيتم السهر على ترجمة هذه القناعة من خلال القوانين الانتخابية وبمناسبة مراجعة القوانين المنظمة للمؤسسات القائمة وإعداد القوانين للمؤسسات الجديدة.

وأضاف أنه سيتم عرض هذه القوانين على أنظار مجلس المستشارين وفق الجدولة المسطرة في البرنامج التشريعي للحكومة.

وبعدما أشار إلى وجود تعثرات في هذا الملف أكد عزم الحكومة على معالجة هذه الإشكالات من الآن إلى غاية الانتخابات المقبلة.

وبخصوص مشاركة مغاربة الخارج في الانتخابات المحلية ببلدان الاستقبال أبرز السيد ابن كيران أنه تماشيا مع مقتضيات الفصل 30 من الدستور تم فتح حوار مع حكومات عدد من دول المهجر بهدف تمكين المواطنين المغاربة من المشاركة في الانتخابات المحلية وفقا لمبادئ المعاملة بالمثل وذلك اعتبارا لكون ذلك يعد دعامة أساسية لاندماج مغاربة الخارج في البلدان التي يستقرون بها.

وأبرز أن الحكومة تعمل في هذا الإطار من أجل تشجيع استثمار المغاربة المقيمين بالخارج في المجالات المنتجة وتعبئة طاقاتهم وكفاءتهم.

من جهة أخرى تطرق رئيس الحكومة إلى الوسائل والآليات الكفيلة التي تعتمد من أجل تشجيع استثمار مغاربة العالم في المجالات المنتجة ببلدهم الأصلي وذلك من خلال تحسين آليات ومساطر صندوق تمويل استثمارات مغاربة العالم وإحداث موقع (مغرب كوم) كبوابة لاستقطاب كفاءات مغاربة العالم وإقامة شراكات دائمة أو مؤقتة بينها وبين الفاعلين المغاربة في المجالات الاقتصادية والعلمية والثقافية.

وأشار إلى أن الحكومة تحرص على التواصل مع مغاربة العالم حول فرص الاستثمار من خلال التظاهرة المخلدة لليوم الوطني للمهاجر الذي يقام بتاريخ 10 غشت من كل سنة بالإضافة إلى المؤسسات الأخرى الموضوعة عادة رهن إشارة المستثمرين عموما. 

الحكومة ستعمم نظام المساعدة الطبية (راميد) ليشمل مغاربة المهجر المعوزين  

أعلن رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران عن قرار الحكومة تعميم نظام المساعدة الطبية (راميد) ليشمل مغاربة المهجر المعوزين الذين لا يستفيدون من نظام التغطية الصحية ببلدان إقامتهم.

وأبرز السيد ابن كيران أن الحكومة بصدد بحث إمكانية إحداث صندوق وطني للتضامن والحماية الاجتماعية لمواطني المهجر المعوزين وغير الخاضعين للتأمين.

وفي إطار تكثيف التضامن مع المغاربة المقيمين بالخارج والموجودين في وضعية صعبة يضيف السيد ابن كيران اتخذت الحكومة عدة إجراءات منها على الخصوص توفير الدعم للحالات الاستعجالية من خلال صناديق الدعم الاجتماعي للمغاربة في وضعية استغاثة وهشاشة المحدثة لدى عدد كبير من السفارات وقنصليات المملكة بالخارج (10 ملاين درهم سنويا) وإقرار برامج للتكوين أو استكمال التكوين لتأهيل شباب مغاربة بالخارج في حالة بطالة لتيسير ولوجهم لسوق الشغل من جديد إما بدول الإقامة أو بأرض الوطن (3 ملاين درهم سنويا).

كما تم أيضا يشير رئيس الحكومة توسيع نظام المساعدة القانونية والقضائية بإبرام عقود سنوية مع محامين لتقديم الاستشارات القانونية لفائدة مغاربة الخارج (10 ملاين درهم) ومواكبة الطلبة والشباب بتوزيع ألف منحة دراسية للطلبة المنحدرين من أسر مغربية معوزة (12 مليون درهم) ومساعدة الأسر المغربية المعوزة في بعض الدول الإفريقية على تحمل نفقات تمدرس أبنائها (3 ملايين درهم).

وأشار إلى أنه يتم العمل أيضا على مواكبة الأسر المغربية الراغبة في الاستفادة من السكن الاجتماعي أو ضمان السكن وذلك في إطار الاتفاق القائم بين الوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج ووزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة ومؤسسة (العمران) حيث استفادت 50 ألف و600 أسرة مغربية من هذا المنتوج لحد الآن فضلا عن إشراك المئات من أطفال المهجر المنحدرين من أسر مغربية مهاجرة معوزة في المخيمات الصيفية المنظمة بأرض الوطن. 

وبخصوص تطوير الحكامة لتدبير شؤون المغاربة القاطنين بالمهجر وتحقيق الالتقائية بين مختلف المتدخلين العموميين أعلن السيد ابن كيران عن مأسسة اللجنة الوزارية المكلفة بالمغاربة المقيمين في الخارج تحت رئاسة رئيس الحكومة وذلك خلال الأسابيع المقبلة.

وخلص إلى أن هذا الإجراء يأتي لتجنب ما يثار حول كثرة المتدخلين وذلك عبر سن مرسوم يحدد اختصاصات اللجنة الوزارية ومهامها وتنظيمها وسير أشغالها.
(ومع)