الرباط Partly cloudy 8 °C

الأخبار
الثلاثاء 18 مارس، 2014

مخطط عمل وكالة مارشيكا برسم 2014 يتمحور حول تركيز تدخلاتها على المناطق الحضرية للناظور وبني انصار

مخطط عمل وكالة مارشيكا برسم 2014 يتمحور حول تركيز تدخلاتها على المناطق الحضرية للناظور وبني انصار

قال المدير العام لوكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا السيد سعيد زارو، يوم الثلاثاء بالرباط، إن مخطط عمل الوكالة برسم سنة 2014 يندرج في إطار برنامج عملها السداسي الجديد 2014-2020 وتتركز تدخلاتها على المناطق الحضرية للناظور وبني انصار وعلى ثلاثة مشاريع استراتيجية لتطوير حي المطار ومدينة أطاليون ومدينة الشاطئين .

وأوضح السيد زارو، في تصريح للصحافة قبيل انطلاق أشغال الدورة الرابعة للمجلس الإداري للوكالة ، أن سنة 2014 ستعرف مواصلة أشغال المشاريع الجاري إنجازها والتي سيتم استكمال معظمها خلال السنة الجارية، وتهم هذه المشاريع بالأساس إعادة هيكلة الأحياء وإعادة تأهيل كورنيش الناظور الذي بلغت أشغاله مراحلها الأخيرة .

وأضاف أنه سيتم إطلاق مشاريع جديدة تتعلق بجميع محاور تدخل الوكالة.

وحسب وثيقة تم توزيعها على الصحافة فإن الوكالة ستشرع في اقتناء عدة مراكب للملاحة ولتنظيف البحيرة ، كما ستقوم باقتناء ناقلات إيكولوجية .

وذكرت أن أشغال التهيئة المبرمجة في إطار فتح مناطق جديدة للتعمير تتوخى مواكبة تطوير حي المطار ومدينة أطاليون ومدينة الشاطئين.

وستعرف سنة 2014 أيضا انطلاق أشغال كبرى للمدخل الجديد لمدينة الناظور عبر تاويمة وكذا لطريق ترقاع على إثر الانتهاء من الدراسات المتعلقة بهذين المشروعين.

وتتمثل أهم محاور أنشطة الوكالة على المستوى مخطط التنمية السوسيو -اقتصادية في قطاع الصيد التقليدي الذي له ارتباط وثيق بموقع تدخلها .

وتعتبر تهيئة موقع مارشيكا المهمة الرئيسية  للوكالة في هذه المجال الترابي، وتطلب إنجاز أشغال إعادة الهيكلة والتأهيل الحضري وإنجاز التجهيزات العمومية 1,2 مليار درهم.

وتمكن مشاريع التهيئة من التأهيل الحضري لموقع بحيرة مارشيكا وتوفير فضاءات عمومية ذات جودة عالية، وقد شملت أشغال إعادة الهيكلة أحياء ترقاع وبوعرورو وسيدي موسى  ، أما أشغال إعادة التأهيل فقد همت كورنيشي الناظور وبني انصار.

ولتحسين الولوجية والحركية تم تخصيص 300 مليون درهم لإنجاز مشروع الطريق الدائري للناظور انطلاقا من بني انصار والمدخل الجديد لمدينة الناظور انطلاقا من حي تاويمة .

وستمكن مشاريع مواكبة أنشطة من قبيل الصيد التقليدي والأنشطة الثقافية من تحقيق الازدهار السوسيو-ثقافي بالمنطقة ، وذلك برصد غلاف مالي قدره 100 مليون درهم .

ويتطلب تثمين هذا الموقع من خلال إنجاز مشاريع تنموية في مجالي السكن والسياحة غلافا ماليا قدره 500 مليون درهم   .

ووفق الوثيقة فإن اقتناء الوعاء العقاري يشكل دعامة أساسية لتأهيل هذا الموقع ، مبرزة أنه سيتم تخصيص مبلغ إجمالي قدره 800 مليون درهم ، أي 30 في المائة من التمويل الممنوح للوكالة، لاقتناء الوعاء العقاري الضروري من أجل إنجاز مشاريع التهيئة المبرمجة  .

وفي سنة 2013 ، واصلت الوكالة توسيع نطاق برنامج التهيئة الترابية الذي يهدف بالخصوص إلى مواكبة المشاريع التنموية التي تستهدف موقع بحيرة مارشيكا والرقي من جهة أخرى ، بالمستوى الحضري والمعماري والبيئي في المناطق النائية الموكولة للوكالة في إطار مخطط تهيئة خاص.

وفي كلمة بالمناسبة، نوه رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران بالجهود الحثية المبذولة لفتح مناطق جديدة للتعمير  وإعادة تأهيل الأحياء السكنية ناقصة التجهيز وإعادة تهيئة بعض المناطق الحضرية وحماية البيئة وكذا تيسير الولوج والتنقل وغيرها من المشاريع المهيكلة للفضاء الحضري بموقع مارشيكا  .

وأبرز انه بالرغم من الجهود المبذولة، يبقى تحقيق هذا المشروع ، الذي يحظى بالرعاية الملكية السامية، رهين بالانخراط الفعال لجميع الشركاء.

(ومع-18/03/2014)