الأخبار
الاثنين 13 يوليوز، 2015

وزير الاتصال يترأس المجلس الإداري لوكالة المغرب العربي للأنباء

وزير الاتصال يترأس المجلس الإداري لوكالة المغرب العربي للأنباء

صادق المجلس الإداري لوكالة المغرب العربي للأنباء، الذي انعقد يوم الإثنين، برئاسة السيد مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، على التقريرين المالي والأدبي لسنة 2014، منوها بالجهود الحثيثة التي تبذلها الوكالة من أجل تعزيز إشعاعها على المستويين الوطني والدولي.

وأكد السيد الخلفي على أهمية الإنجازات التي حققتها وكالة المغرب العربي للأنباء على مستوى الرفع من المردودية وتعزيز انتشارها على المستويين الجهوي والدولي مما سيعزز من مكانتها كوكالة للقرن الواحد والعشرين.

وأبرز السيد الخلفي مشروع التكوين عن بعد، وإطلاق ماب أكاديمي، مما سيوفر منظومة للتكوين ذات جودة عالية في المهن الأساسية للوكالة والتدبير واللغات.

كما نوه بالمشروع الاجتماعي للوكالة والذي يسعى إلى الارتقاء إلى جيل جديد من الخدمات.

وشدد على أن عقد البرنامج سيمكن من ترسيم هذه المرحلة من العطاء التي تشهدها الوكالة، من أجل التأسيس لمسار جديد يثمن عطاءات العاملين بها، مضيفا أن هذا المسار سيتوج بإحداث قناة إخبارية.

وأكد بالمناسبة، على أهمية وجود حوار اجتماعي داخل الوكالة مذكرا بضرورة تنظيم انتخابات ممثلي الصحفيين في أقرب الآجال.

وأبرز المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء السيد خليل الهاشمي الإدريسي في معرض تقديمه لأنشطة الوكالة خلال سنة 2014، الإنجازات التي حققتها الوكالة، حيث أنتجت 530 قصاصة يوميا في 2014 مقارنة مع 294 في 2011 أي بنسبة نمو وصلت إلى 82 في المائة.

وعلى مستوى ماب أوديو وماب تيفي، أكد السيد الهاشمي أن حصيلة الوكالة خلال سنة 2014 بلغت 8239 تسجيلا صوتيا مقابل 6791 في 2013، بارتفاع بلغت نسبته 21 في المائة، و3309 فيديو مقابل 2749 سنة 2013 بنسبة 20 في المائة، مشيرا إلى أن وكالة المغرب العربي للأنباء فرضت مكانتها داخل المشهد السمعي البصري.

من جهة أخرى، ذكر السيد الهاشمي الإدريسي بأن وكالة المغرب العربي للأنباء أصدرت في 2014 عشرات الأعداد من دفاتر الوكالة همت مواضيع مختلفة، بالإضافة إلى صدور ألبوم لصور المغرب لسنة 2014 والذي ضم أزيد من 300 صورة تعكس التنوع المغربي ودينامية الحياة المؤسساتية والعامة. 

(ومع-13/07/2015)